قصص الأنبياء للأطفال

قصص الأنبياء للأطفال تعد من أروع ما يتم قصه على الأطفال، فيجب على كل أب وكل أم، وكل معلم ومعلمة، أن يعلم الأطفال ويعرفهم بقصص الأنبياء وقصة كل نبي منهم بداية من قصة سيدنا آدم عليه السلام، وكيف بدأ الله الخلق، نهاية بقصة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأنه خاتم الأنبياء ولا يكون هناك أي نبي بعده، بالإضافة إلى الأنبياء والرسل الذين ذكروا في القرآن الكريم، من أجل أن نتدبر كيف أن الله رحيم بعباده ويرسل لهم الأنبياء من أجل دعواهم لعبادة الله الواحد القهار.

قصص الأنبياء للأطفال

تعرف الطفل على قصص الأنبياء يعد من التعاليم الهامة في تربية الطفل ونشأته نشأة إسلامية صحيحة، وهي ما تكون هويته الوطنية في حياته،

فدائما ما نتعلم اسمى معاني الصبر والإيمان والاقتداء بكل ما هو خير تعرفنا عليه من الأنبياء ومن حياتهم التي عاشوها من أجل تأدية الرسالة التي كلفهم الله بها، ومن بين قصص الأنبياء للأطفال هو ما يلي:

  • قصة سيدنا آدم: خلق الله سيدنا آدم عليه السلام من قطعة من طين الأرض، وشكلها عز وجل على هيئة إنسان ثم نفخ فيه من روحه فتحرك وأصبح بشرا، ثم علمه الكلمات كلها وعرضهم على الملائكة، وهنا أمر الله الملائكة أن تسجد لآدم، فسجدوا إلا إبليس أبى واستكبر وكان من الخاسرين.
  • قصة سيدنا نوح: كان نوح يعيش في وسط قرية من الكافرين، وأمره الله أن يدعوهم لعبادة الواحد القهار، فكلما دعاهم نوح إلى أن يعبدوا الله، أصموا وجوههم وسدوا آذانهم ولم يسمعوا له، فأمر الله نوح أن يصنع سفينة فوق الجبل، ويجعل فيها من كل زوجين اثنين، وأرسل الله على القوم الكافرين بالطوفان ونجى نوح وسفينته ومن فيها من الطوفان.
  • قصة سيدنا ابراهيم: ابراهيم عليه السلام كان يعمل نجارا، وكان قومه يعبدون الأصنام، فجاء في يوم وكسرهم إلا كبيرهم وعلق الفأس في كتفيه، وعندما علموا قومه بالأمر أشعلوا له النار من أجل حرق ابراهيم عليه السلام، ووضعوه داخل النار، فقال الله سبحانه وتعالى للنار كوني بردًا وسلامًا على ابراهيم، وبالتالي لا يمسه أي سوء وكان أمر ربه مفعولا.
قصص الأنبياء للأطفال
قصص الأنبياء للأطفال

شاهد أيضًا: أروع قصص الأنبياء مكتوبة بأسلوب ممتع ومشوق

أجمل قصص الأنبياء للأطفال

هناك العديد من القصص التي راودتني عن الأنبياء الذين ورد اسمهم في القرآن الكريم، وعددهم 25 نبي ورسول، وهم من أمرهم الله عز وجل بأن يقوموا بنشر الدعوة إلى عبادة الله عز وجل،

ومن بين هذه القصص هو ما يكون على النحو التالي:

  • قصة سيدنا يوسف: تعد من أحسن القصص كما قال الله عز وجل، حيث ولد يوسف وكان أحب الأبناء إلى أبيه يعقوب عليه السلام، وفي يوم كادوا إخوانه له أن يقتلوه، ولكن قال واحد منهم بل اتركوه في غيابات الجب، أي يلقوه في البئر، وذهبوا لأبيه بدم كذب، وأخذه بعض السيارة إلى مصر وهنا عاش في مصر وتعرض إلى الاضطهاد حتى صار عزيز مصر، وتمر الأيام حتى عاد إلى حضن أبيه بعد سنوات طويلة.
  • قصة سيدنا محمد: وهو خاتم الأنبياء وولد عليه السلام يتيم الأب ويتيم الأم بعد ست سنوات من عمره، فأخذه جده أبو طالب ليربيه حتى صار عمره 8 سنوات، توفي جده وتولى تربيته عمه أبو طالب، حتى بلغ محمد وعرف أنه مبلغ بالأمانة، ولكن بعد ما تزوج من السيدة خديجة رضي الله عنها، وقام بالدعوة سرًا لمدة 3 سنوات، ثم أمره الله أن يدعو الناس جهرًا، وبالفعل دخل الكثير من الناس في الإسلام وسيارات أمة محمد هي أكبر أمة وأقواهم حتى يوم الدين.

سيدنا يحيى عليه السلام

هو ابن سيدنا زكريا الذي دعاء ربه أن يرزقه ابنًا له يرثه ويرث من آل يعقوب النبوة والحكمة، فقال تعالى في شأنه:

” ذِكْرُ رَحْمَتِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا، إِذْ نَادَىٰ رَبَّهُ نِدَاءً خَفِيًّا، قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا وَلَمْ أَكُن بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا، وَإِنِّي خِفْتُ الْمَوَالِيَ مِن وَرَائِي وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا فَهَبْ لِي مِن لَّدُنكَ وَلِيًّا، يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ وَاجْعَلْهُ رَبِّ رَضِيًّا، يَا زَكَرِيَّا إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلَامٍ اسْمُهُ يَحْيَىٰ لَمْ نَجْعَل لَّهُ مِن قَبْلُ سَمِيًّا، قَالَ رَبِّ أَنَّىٰ يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا وَقَدْ بَلَغْتُ مِنَ الْكِبَرِ عِتِيًّا، قَالَ كَذَٰلِكَ قَالَ رَبُّكَ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ وَقَدْ خَلَقْتُكَ مِن قَبْلُ وَلَمْ تَكُ شَيْئًا”.

قصص الأنبياء للأطفال
قصص الأنبياء للأطفال

شاهد أيضًا: أجمل 10 قصص اطفال مكتوبة قصيرة لنوم هادئ

سيدنا يونس عليه السلام

ترك سيدنا يونس قومه وهاجر بعد أن رفضوا دعوته وأعرضوا عنه، فركب في السفينة التي أتتها ريح عاصف فما كان من القوم إلا أن ألقوا بكل حملها حتى تستقر ولكن دون جدوى فاقترعوا قرعة بها أسمائهم

وبكل مرة كان تقع على اسم يونس فألقى بنفسه، ولكن الله سبحانه وتعالى أرسل إليه حوتا فالتقمه ولولا أنه كان من المسبحين

“لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين” للبث في بطن الحوت إلى يوم يبعثون؛ فتاب الله عليه وآمن معه من قومه مائة ألف أو يزيدون.

قصص الأنبياء للأطفال
قصص الأنبياء للأطفال

شاهد أيضًا: اجمل 5 قصص قصيرة مؤثرة

قصة النملة وسيدنا سليمان علية السلام

كان سليمان عليه السلام قد اختصه الله عز وجل بتعلم لغة الطيور  والحيوانات، فكان يوماً يسير مع جنده  والانس والجن والطير وجميع مملكته سمع شيئاً،

لقد سمع صوت نملة صغيرة لا تظهر من تراب الأرض تتحدث الى قومها قائلةً لهم في صورة تحذيرية ادخلوا مساكنكم، اى بسرعة ادخلوا بيوتكم لسليمان يحطأكم بقدمية هو وجنوده وتهَلْكوا جميعكم،

فعندما سمع سليمان ذلك ضحك من قولها  وحمد الله على هذه النعمة التي جعلته يعرف لغات عديدة من الطير والحيوان والحشرات المختلفة التي منها النمل،

وهذا يعلمنا ان هذه النملة حريصة على ارواح الاخرين ولم تكن انانية  حتى تهرب وتترك  اصدقائها  بل حذرتهم بالاختفاء لتحميهم ، فالنمل أعطانا درساً في بذل المعروف وفعل الخير  والتعاون  فيما بيننا  وعدم الانانية .

قصص الأنبياء للأطفال والتي تعرفنا عليها وتعرفنا على أكثر من قصة للأنبياء من أجل أن يتعرفوا عليها أبنائنا الصغار يعرفون دينهم، ومعرفة الأطفال قصص الأنبياء في سن مبكر يجعل الطفل ينشأ نشأة صالحة ويتعرف على دينه.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق