ما هي تجربتي مع سيرترالين

دواء سيرترالين يعد من أكثر الأدوية النفسية كفاءة في علاج الاكتئاب وغيره من الاضطرابات النفسية على العموم، إلا أن له بعض من الآثار الجانبية التي تعتبر مصدر قلق العديد من المرضى، لذلك يجب الالتزام بتعليمات الطبيب لكي تجعل من التجربة مع سيرترالين آمنة وفعالة، في هذا المقال سوف أوضح لكم كل ما يتعلق بتجربتي مع سيرترالين عبر موقع محيط.

تجربتي مع سيرترالين كانت حبل النجاة

تجربتي مع سيرترالين كانت حبل النجاة وذلك  في الوقت الذي يسيطر فيه الاكتئاب الحاد على المريض  إلى حد كبير فقد يصف له أحد الأطباء النفسيين دواء سيرترالين.

كما يعد دواء سيرترالين من أكثر الأدوية النفسية كفاءة في علاج الاكتئاب وكذلك الاضطرابات النفسية بشكل عام لكن ما هو دواء سيرترالين وكيفية عمله التي تجعل من تجربة العلاج مع سيرترالين كانت تجربة ناجحة.

تجربتي مع سيرترالين
تجربتي مع سيرترالين

قد يهمك قراءة التالي: ما هي تجربتي مع الهايفو

ما هو دواء سيرترالين

يعتبر دواء سيرترالين من عائلة مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية المضادة للاكتئاب، ولذلك يعمل على الحفاظ على مستوى ناقل عصبي في الدماغ  ثابتًا،

وهو الأمر الذي يساهم بشكل كبير في منع التقلبات المزاجية ومنع ترنح الشخص صعودًا وهبوطًا بين الحزن والاكتئاب والانزعاج وغيرها من الاضطرابات النفسية.

اقرأ أيضاً: ما هي دواعي استعمال دواء كلوزابكس

استخدامات عقار سيرترالين 

يعتبر من أهم استخدامات دواء سيرترالين علاج العديد من الاضطرابات النفسية مثل:-

  • علاج الوسواس القهري.
  • مرض الرهاب الاجتماعي.
  • مرض الانزعاج ما بعد الصدمة العصبية.
  • وجود نوبات الهلع.
  • بعض أعراض متلازمة ما قبل الدورة الشهرية.
  •  تختلف الحكايات عن تجربة دواء سيرترالين إلا أنها تبدأ دائمًا بعد التعرض للاكتئاب الحاد بوصف الطبيب، حيث يعد أكثر اضطراب نفسي توصف له حبوب سيرترالين.
تجربتي مع سيرترالين
تجربتي مع سيرترالين

اطلع على: ما هي دواعي استعمال دواء سبازموبيرالجين

معلومات هامة حول تجربة سيرترالين

 العلاج بدواء سيرترالين مثل باقي الأدوية العلاجية، حيث توجد العديد من الإرشادات الطبية الهامة في التعامل معه، حتى تحصل على تجربة ناجحة ومفيدة ونذكر أهم هذه الإرشادات ما يلي:-

  • أولاً يجب الالتزام بالجرعة العلاجية التي يصفها الطبيب.
  • كذلك تناول الدواء مع الطعام قد يقلل من اضطرابات الجهاز الهضمي.
  • يجب أن تخبر الطبيب المعالج إذا كنت مصاباً بأحد الأمراض المزمنة تجنبًا لأي أعراض سلبية للعلاج.
  • سيرترالين يتفاعل مع بعض الأدوية العلاجية الأخرى، لذلك لابد من إخبار الطبيب بأي علاج قد تتناوله.
  • كما يجب تجنب تناول الدواء أثناء الحمل، لذلك لابد من إخبار الطبيب المعالج في حالة حدوث حمل أثناء العلاج.
  • عدم التوقف عن تناول الدواء فجأة، أو دون الرجوع للطبيب لتجنب الوقوع في أي أعراض جانبية سيئة.

الأعراض الجانبية النفسية من دواء سيرترالين

هل تريد معرفة الأعراض الجانبية النفسية من دواء سيرترالين؟ حيث هناك مجموعة من الأعراض النفسية التي يجب أن تخبر طبيبك المعالج فورًا في حالة شعورك بأي منها مثل:-

  • الشعور بالانزعاج العصبي.
  • السلوك العدواني المندفع.
  • عدم الشعور بالراحة أو الارتباك الشديد.
  • الدخول في نوبة اكتئاب جديد.

الآثار الجانبية لدواء سيرترالين

يوجد للعقار آثار سلبية طفيفة ويمكن التغلب عليها، ومن أبرز هذه الآثار ما يلي:-

  • اضطرابات الجهاز الهضمي كالغثيان والقيء والإسهال وعسر الهضم.
  • الرغبة الملحة في النوم طيلة اليوم والخمول.
  • الشعور بالدوار.
  • اضطراب في الصحة الجنسية.
  • الاحساس بصداع الرأس.
  • وجود ارتعاش في الأطراف.

كيفية التغلب على الأعراض الجانبية لدواء سيرترالين

بالرغم من أن إنهاء الأعراض الجانبية لدواء سيرترالين تمامًا قد يبدو أمرًا مستحيلاً، إلا أن هناك بعض النصائح للتغلب عليها نذكر منها ما يلي:-

  • أولاً تناول الدواء مع الطعام قد يقلل من اضطرابات الجهاز الهضمي التي يتسبب بها الدواء.
  • ثانيا ممارسة الرياضة وتجنب الأنشطة التي تطلب مجهود ذهني كبير قد تحسن تجاربكم مع سيرترالين وتقلل من أعراضه الجانبية إلى حد كبير.

ما هي الجرعة الأكثر أماناً لدواء سيرترالين؟

تتغير الجرعة باختلاف الاستخدام الطبي الذي يحدده الطبيب مع السن وحدة المرض أيضاً، حيث:

تتراوح جرعة دواء  سيرترالين للبالغين والذين يعانون من مرض الاكتئاب تبدأ من  50 مجم إلى 200 مجم وهي الجرعة المتكاملة، وهذه هي أقصى جرعة لعملية العلاج المحددة من الطبيب.

تتراوح جرعة دواء  سيرترالين للبالغين والذين يعانون من مرض الوسواس القهري تبدأ من  50 مجم إلى 200 مجم وممكن أن تزيد عن هذا الحد، وذلك لعملية العلاج المحددة من الطبيب.

بينما تبدأ جرعة دواء  سيرترالين للاطفال من سن 6 إلى 12 سنة والذين يعانون من مرض الوسواس القهري تبدأ من  25 مجم ولا يجب أن ترتفع النسبة عن 200 مجم.

تتراوح جرعة دواء  سيرترالين للبالغين والذين يعانون من وجود نوبات هلع القهري تبدأ من  50 مجم إلى 200 مجم وممكن أن تزيد عن هذا الحد، وذلك لعملية العلاج المحددة من الطبيب، كما لا يتم وصف الدواء للأطفال أقل من 6 سنين.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق