موضوع عن الوالدين

الوالدين هما أساس الحياة بل هم أجمل ما فيها تعلمنا على أيديهم كل المبادئ والأخلاق والأسس الكريمة والقيم التي ساعدتنا على تخطي مصاعب الحياة بحب الوالدين غير مشروط، لذا يجب أن نتحدث عن فضلهم من خلال موضوع عن الوالدين وبالتأكيد لا يكفيهم حقهم، ولكن يمكن التعبير ولو ببعض التعبيرات والتي بالتأكيد لا توفيهم حقهم أكبر النعم التي أنعم الله بها علينا.

مقدمة موضوع عن الوالدين

موضوع عن الوالدين من الموضوعات الهامة التي يجب أن لا نغفل عنها ويفضل الحديث عنها بشكل مستمر لما قاموا بزرع كل الفضائل في نفوسنا منذ الصغر،

فبالتأكيد جميعنا نعرف قيمة الوالدين عند كل شخص ونحاول دائما بكل الطرق إسعادهم ورضاهم، فهم من قاموا بتربيتنا منذ كنا صغار وزرعوا فينا كل المبادئ وسهلوا على تعبنا فهذا سوف يكون أقل بكثير مما قدموه ألينا طول مشوار حياتنا.

موضوع تعبير عن بر الوالدين

الوالدين هم أعظم شيء في الكون فهو الضوء الذي ينير لنا طريقنا ونسير على ما تربينا عليه من أقوال وأفعال، كما أننا دائما في رعاية الرحمن بفضل دعائهم وتواصلهم الدائم إلى الله عز وجل أن يحفظنا ويكون بجانبنا،

لذا الأب والأم هم مصدر المعرفة الأولى لنا بدونهم ضللنا الطريق لذا علينا جميعا أن نتمعن جيدا في فضل الوالدين وأهميته في حياة كل شخص، فلا تحلو الحياة بدونهم ويجب علينا دائما أن نرعاهم.

حيث أوصانا القرآن الكريم وسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم على بر الوالدين عند كبرهما يجب أن نرعاهم ونحميهم ودائما نكون بجانبهم،

وبالرغم من ذلك إعطائهم لا يتوقف فهم مستعدون حتى الممات للتضحية بكل ما يملكون حتى يرون السعادة في أعيننا، وتصبح دائما في أضل حال،

كما يمنح أطفالهم الحب والعطف والاهتمام حتى ينمو بصحة جيدة ويحرصون دائما على سلامته دون انتظار أي مقابل، فهي غريزة ربانية ورثها الله عز وجل في قلوبهم.

تتحمل الام مشقة في الحمل في أشهر طويلة وضعف بدنها وتساقط شعرها وآلام الولادة والرضاعة والأب دائما في دعم ماديا ومعنويا، ويسعى ويبذل كل ما في جهده لتوفير كل متطلبات الحياة لتوفير حياة كريمة لهم.

موضوع عن الوالدين
موضوع عن الوالدين

لا تفوت فرصة متابعة: موضوع تعبير عن فضل الوالدين ومظاهر فضل الوالدين على الأبناء

أهمية الوالدين في القرآن الكريم

أوضح لنا القرآن الكريم أهمية الوالدين في حياة كل الأبناء حيث أنه ربط بين رضا الله عز وجل وتوفيق في حياتنا وبين بر الوالدين، للتأكيد على أنهم يقدمون ما لا يستطيع أحد على وجه الأرض أن يقدمه لأبنائه من حب وعطاء واهتمام وحنان،

حيث أكدت الآية الكريمة التي تظهر أهمية الوالدين في قوله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم

((وَوَصَّيْنَا الإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلاثُونَ شَهْرًا حَتَّى إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ)) صدق الله العظيم.

أهمية الوالدين في السنة النبوية المشرفة

فقد حثنا رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم على اهمية الوالدين وفضلهم العظيم حيث وصانا على الآباء والأمهات فقد جاء عن الرسول صلى الله عليه وسلم في حديثه الكريم حيث قال

(أُمُّكَ قالَ: ثُمَّ مَنْ؟ قالَ: ثُمَّ أُمُّكَ قالَ: ثُمَّ مَنْ؟ وقالَ: ثُمَّ أُمُّكَ قالَ: ثُمَّ مَنْ؟ قالَ: ثُمَّ أَبُوكَ. وفي حَديثِ قُتَيْبَةَ: مَن أَحَقُّ بحُسْنِ صَحَابَتي وَلَمْ يَذْكُرِ النَّاسَ)) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

دور الوالدين في تربية الأبناء

يشترك الأب والأم في تربية أبنائهم وتنشئتهم تنشئة جيدة على أسس سليمة على الدين والأخلاق، حيث يسعى كل من الأب والأم إلى غرس القيم الأخلاقية والعادات والتقاليد الدينية في نفوس الأبناء منذ الصغر

وينشئون على احترام الكبير والعطف على الصغير و ينقلون خبراتهم لهم مع مراعاة حقوق الأبناء، كما يعمل الوالدين على دعم أبنائهم ومساعدتهم بكل حب واحترام وتفاهم حتى يصبح شخص قادر على المشاركة في الحياة بنجاح.

موضوع عن الوالدين
موضوع عن الوالدين

قد يهمك أيضا التعرف على: موضوع تعبير عن بر الوالدين وعن أثر ذلك على المجتمع بالكامل

فضل طاعة الوالدين

بالتأكيد عندما يأمرون الله ببر الوالدين فذلك يعني أن طاعتهم له فضل عظيم في الدنيا والآخرة، ويجب أن ندرك جميعنا هذه الفضائل وبها نستطيع تخطي أمور الحياة الصعبة وكان من أهم الفضائل التي:

  • الشعور براحة القلب والهدوء والطمأنينة.
  • سوف نقترب من الجنة وبذلك سوف يكون لنا فرصة أكبر في نيل مكانة هناك.
  • ترابط العائلة شعور الأبناء والوالدين بأن هناك عائلة مترابطة ومتماسكة وسعيدة وذلك بفضل رضا الوالدين.
  • مواجهة كل التحديات والإقبال على الحياة بكل حب وقوة لأن هناك من ينتظر النجاح وهم الوالدين.
  • يحصل الأبناء على الرزق بالذرية الصالحة.
  • زيادة الرزق وتيسير أمور الحياة.
  • الانسان الذي يبر والديه يجد الله سندا دائما معه ومتعاونا معه على ضيق الحياة.

واجب الأبناء نحو الوالدين

على قدر ما يقدمه الوالدين من تضحيات طوال الحياة بالمال والصحة والجهد والسهر والتعب حتى يروا أبنائهم في أحسن حال يجب على الأبناء أيضا تقديم الواجبات

وبالتأكيد سوف تكون أقل بكثير مما قدموه إليهم طوال الحياة حيث تتمثل في الاستماع إلى كل النصائح والتعليمات وتوفير كل طرق الراحة لهم،

وبالأخص إذا كانوا كبار السن وعدم الابتعاد عنهم او التسبب لهم في اي ازعاج وقضاء أوقات سعيدة معهم ولا تشغلنا الحياة عنهم حيث أوصى الله تعالى الاهتمام بالوالدين في الآية الكريمة بسم الله الرحمن الرحيم:

(وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا * وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا} [سورة الإسراء، آية 23-24].

عواقب عقوق الوالدين

اما في حالة عقوق الوالدين وهذا الأمر بالتأكيد خطير وقد نهانا الله عز وجل عنه فهو أسوء الأفعال وجزاء العقوق الحرمان من نعيم الجنة وبئس المصير،

والشخص الذي يعوق والده سوف يحرم من خير كثير وبركة في حياته وسوف يجد أبنائه يقومون بعقوق في المستقبل، فكما تدين تدان لذا يجب علينا جميعا أن نحرص على هذه الصلة بين الآباء والأبناء.

موضوع عن الوالدين
موضوع عن الوالدين

تابع المزيد أيضا: موضوع عن بر الوالدين

خاتمة موضوع عن الوالدين

وفي الختام يكون فضل الوالدين كبير بالتأكيد لا يمكن حصره في وقت معين ولكن يظل دائم طول الحياة فهو من أهم الأشياء التي تكون سبب في توفيق الشخص في حياته العلمية والعملية والاجتماعية،

وسوف يحصل على أسرة سعيدة مترابطة ويرزقك بذرية سوف تكون بارة بهم، لذا أمرنا الله سبحانه وتعالى بطاعة وبر الوالدين وعدم عصيانهم.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق